دعم التحقيقات بشأن الفارّين

يجب العثور على المجرمين الخطرين الهاربين وتقديمهم إلى العدالة.

الفارّون مجرمون لا يثبتون في مكان ويمثلون بصفتهم هذه تهديدا خطيرا لعامة الناس في العالم أجمع. وهم في تنقل دائم (غالبا ما يسافرون من بلد إلى آخر مستخدمين وثائق سفر مسروقة أو مزورة) ويستغلون الفرص السانحة فيمولون فرارهم المستمر من وجه العدالة عن طريق ارتكاب المزيد من الأعمال الإجرامية.

وتبادل المعلومات عن الفارّين وإعادتهم إلى البلد الذي ارتكبوا فيه الجريمة لتقديمهم إلى العدالة كان إحدى المهام الأساسية للإنتربول منذ إنشائه. ويزداد هذا الأمر أهمية اليوم في عالم أصبح فيه السفر غاية في السهولة وارتكاب الجرائم عبر الحدود في منتهى السلاسة.

المطلوبون من الإنتربول - نداء إلى العموم

ساعِدونا في تحديد مكان فارّين مطلوبين في جرائم بيئية من قبيل تهريب الأصناف المحمية وقطع الأشجار غير المشروع. يمكنكم الاطلاع على أوصاف الأفراد السبعة المطلوبين وتوفير أيّ معلومات عنهم. والشبكات المنظمة الضالعة في الجريمة البيئية معقدة التنظيم وجيدة التمويل وترتبط غالبا بجرائم خطيرة وعنيفة أخرى.

Poster-INTERPOL Wanted
" أصبح العالم أصغر حجماً؛ لا توجد حدود بالنسبة للفارين، وأصبح التعاون الدولي الوثيق للشرطة أكثر أهمية من ذي قبل."

نحن ندعم البلدان الأعضاء والكيانات الدولية الأخرى لتحديد مكان الفارّين الذين يعبرون الحدود الدولية وتوقيفهم. ونقدم الدعم في التحقيقات ونوفر التدريب ونجمع الخبراء معا ونشجع على الاطلاع المتبادل على أفضل الممارسات.

كذلك نقدم الدعم العملياتي والمساعدة في عمليات البحث عن الأفراد المطلوبين في جرائم دولية خطيرة (جرائم الإبادة الجماعية والجرائم المرتكبة ضد الإنسانية وجرائم الحرب) التي تقوم بها البلدان الأعضاء في الإنتربول والمحاكم التابعة للأمم المتحدة والمحكمة الجنائية الدولية.

النشرة الحمراء - الأشخاص المطلوبون

النشرة الحمراء هي إحدى أدوات الإنتربول الرئيسية لتتبّع الفارين، وهي تنبيه إلى جميع البلدان يُطلب فيه تحديد مكان شخص مطلوب وتوقيفه مؤقتا في انتظار تسليمه.

ونوفر أيضا عددا من أدوات إدارة الحدود التي تستخدم بالاقتران مع النشرات للمساعدة في كشف الفارّين الذين يحاولون عبور الحدود. والموارد الرئيسية في هذا الصدد هي قاعدة بيانات وثائق السفر المسروقة والمفقودة لدينا وخبرتنا في مجال علوم الأدلة الجنائية.

تُلغى تسع نشرات حمراء للإنتربول يوميا، في المتوسط، بسبب اعتقال الفارّين المطلوبين بموجبها أو تسليمهم أو استسلامهم.

INFRA  - عملية لتحديد مكان الفارين

تجمع عملية INFRA (عملية دولية لتطويق واعتقال الفارين) بين موظفي إنفاذ القانون من جميع أنحاء العالم لتحديد مكان المجرمين الذين فروا من ولايتهم القضائية الوطنية واعتقالهم.

تركّز العملية التي ينظّمها الإنتربول على الحالات الخطيرة، من ضمنها الفارين المطلوبين لارتكابهم جرائم مثل جريمة القتل، والاعتداء الجنسي على الأطفال، وتهريب المهاجرين، والاحتيال، والفساد، والاتجار بالمخدرات، والجرائم البيئية وغسل الأموال.

ويعمل موظفون من بلدان مختلفة معًا في غرفة عمليات خاصة، مما يتيح لهم العمل على قضاياهم الخاصة باستخدام قواعد بيانات الإنتربول وأدواتٍ وخدماتٍ أخرى. يتيح هذا الإعداد لهم استغلال الاتصالات والمعارف التي يملكها كل منهم عن نظامه القضائي الجنائي الخاص.

تساهم مبادئ العمل الجماعي والتعاون الدولي الداعمة لمفهوم INFRA بشكل كبير في نجاحها. إذ أنه منذ أن أُطلقت عملية INFRA في عام 2009، أسفرت عملياتها السنوية عن وجود مجموع 1000 فارٍ تم تحديد مكانهم أو اُلقي القبض عليهم.

دعم الإنتربول لمشروع EL PAcCTO

EL PAcCTO، (برنامج المساعدة الأوروبية لمكافحة الجريمة المنظمة عبر الوطنية في أمريكا اللاتينية) هو مشروع مدته ثلاث سنوات يموله الاتحاد الأوروبي لإنشاء وتنفيذ آلية دائمة للتحقيقات بشأن الفارّين في جميع أنحاء أمريكا اللاتينية. وتشمل الشراكة مع الإنتربول في إطار هذا المشروع الإكوادور والبرازيل وبنما وبوليفيا وبيرو وكولومبيا، ويرمي إلى تحقيق الأهداف التالية:

  • إنشاء شبكة دائمة على مستوى المنطقة مخصصة للتحقيقات بشأن الفارّين لكشف المجرمين الشديدي الخطورة وتحديد الأولويات بينهم واستهدافهم باستخدام نشرات الإنتربول الحمراء والزرقاء وتعاميمه.
  • استحداث آلية لتوحيد البيانات المرتبطة بالمجرمين الشديدي الخطورة وتحليلها وتبادلها.
  • تعزيز القدرات وتوفير والتدريب في مجال التحقيقات بشأن الفارّين.
  • توسيع نطاق الاستعانة بأدوات وخدمات الإنتربول العالمية لتحسين التعاون الشرطي الدولي.

توسيع نطاق تحليل الجرائم الدولية الخطيرة  (BASIC)

يستهدف مشروع Basic (توسيع نطاق تحليل الجرائم الدولية الخطيرة) الفارّين المطلوبين في جرائم الإبادة الجماعية وجرائم الحرب والجرائم المرتكبة ضد الإنسانية. وفي هذا الإطار، يتعاون الإنتربول مع السلطات الوطنية والمؤسسات الدولية لجمع المعلومات عن الأفراد المشتبه بهم في ارتكاب هذه الجرائم لتحديد واعتقالهم.

وبحلول عام 2018، كان أكثر من 270 فردا مطلوبا في جرائم حرب من قبل بلدان شتى قد اعتُقلوا في مناطق مختلفة من العالم.

الندوة

نظمت إدارة الإنتربول الفرعية لدعم التحقيقات بشأن الفارّين وجهاز الشرطة في جامايكا الندوة العالمية الميدانية السابعة المتعلقة بالفارّين. واجتمع في إطار هذه الندوة أخصائيون في شؤون الفارّين من البلدان الأعضاء في الإنتربول لتبادل الاطلاع على أفضل الممارسات في التحقيقات المتصلة بالفارّين ومراجعتها وللعمل معا لبحث حالات متعلقة بالفارّين.

وهذه الندوة التي تُعتبَر أهم الفعاليات العالمية المكرسة للتحقيقات بشأن الفارّين، تركز على استخدام أحدث التقنيات وقوة التعاون الدولي لتحديد مكان الفارّين من وجه العدالة على الصعيد الدولي واعتقالهم.

/

الوثائق ذات الصلة بالموضوع

Fugitives.pdf998.13KB

انظر أيضا

وسائل التواصل الاجتماعي