تاريخنا

100 عام من العمل لوصل الشرطة في ما بينها من أجل عالم أكثر أمانا

وأسست الإنتربول في عام 1923 مجموعة من 19 بلدا رأت أن ثمة حاجة ملحة إلى تسهيل التعاون بين الشرطة عبر الحدود.

وتغير العالم منذئذ لكن الحاجة إلى مثل هذا التعاون لا تزال أكثر إلحاحا من أي وقت مضى. ويبقى دور الإنتربول فريدًا لأنه المنظمة الوحيدة التي تمتلك الصلاحيات والبنية التحتية التقنية لتبادل المعلومات الشرطية على الصعيد العالمي.

ويؤدي اليوم الإنتربول دورا محوريا في هيكلية الأمن العالمي، فهو يمثل الاستقرار ويكفل الحياد ويبث الثقة في عالم سريع التغير.

وسنمضي في الاستناد إلى خبرتنا التي تمتد قرنا من الزمن لتزويد بلداننا الأعضاء بما يلزم لمواجهة التحديات الشرطية الجديدة في المائة عام القادمة وما بعدها.

الأنشطة