لجنة الرقابة على محفوظات الإنتربول (CCF)

لجنة الرقابة على محفوظات الإنتربول هي هيئة مستقلة تسهر على أن تتقيد معاملة جميع البيانات الشخصية من قِبل الإنتربول بالأنظمة السارية في المنظمة.

انذار خاص

’’يُرجى أخذ العلم بأن هيئة الطلبات التابعة للجنة تواصل بذل ما في وسعها لمعاملة الطلبات الفردية على وجه السرعة برغم تفشي وباء كوفيد-19 وفي الوقت الذي يلتزم فيه أعضاؤها وأمانتها بتدابير الصحة والسلامة التي وضعتها الحكومة والمنظمة إلى الآن

وبشكل استثنائي، وبغية تسهيل عمل هيئة الطلبات في سياق هذه الأوضاع المتغيرة المرتبطة بوباء كوفيد-19، يرجى من مقدّمي الطلبات الراغبين في تقديم طلب إلى اللجنة أو إحالة وثائق إضافية استكمالا لطلباتهم، إحالة وثائقهم إلى اللجنة بالبريد الإلكتروني ccf@interpol.int. ولكن عملا بالمادة 30 من قواعد تشغيل اللجنة، يتعين على مقدّم الطلب، لكي يُعتبر طلبه مقبولا، تضمينه رسالة أصلية موقعة منه (وتوكيل عند الاقتضاء) وإحالتها بالبريد العادي.

ونذكركم بأن اللجنة، عملا بالمادة 20 من نظامها الأساسي، تتخذ جميع التدابير الضرورية لضمان سرية الطلبات التي تتلقاها والعناصر المكونة لها. وهي لا تكشف للمكاتب المركزية الوطنية عن مكان الشخص المعني بالطلب، ولا عن المعلومات المتعلقة بممثله القانوني، أو أيّ معلومات يصنّفها مقدّم الطلب على أنها سرية

وتدعو اللجنة مقدّمي الطلبات الراغبين في أن يحيلوا بالبريد الإلكتروني معلومات شديدة الأهمية تتعلق بطلبهم الفردي، إلى أن يأخذوا في الاعتبار الطابع الحساس للمعلومات المرسلة. وإذا كانت لديهم أيّ شواغل تتعلق بإرسال بعض المعلومات السرية إلكترونيا، فيرجى منهم الاتصال باللجنة بالبريد الإلكتروني لإحاطتها علما بوضعهم، ولكي تتمكن من إيجاد وسيلة اتصال مأمونة بديلة.‘‘

_______________________________

يعامل الإنتربول كمية هائلة من البيانات الشخصية في نشراته وقواعد بياناته المتعلقة بالمجرمين والجرائم كالأسماء والصور والعلامات المحدِّدة للهوية وبصمات الأصابع.

ولجنة الرقابة على محفوظات الإنتربول هي هيئة مستقلة ومحايدة مسؤولة عن التحقق من تقيد معاملة البيانات الشخصية من قِبل الأمانة العامة بالأنظمة السارية في المنظمة.

وتعامِل لجنة الرقابة أيضا طلبات الأفراد الراغبين في الاطلاع على أيّ بيانات تتعلق بهم تُعامَل في منظومات الإنتربول.

الأنشطة