برنامج التعرّف على الوجوه

برنامج التعرف على الوجوه هو البيومترية الجديدة نسبياً التي تساعد الشرطة على تحديد هوية الشخص.

نظام التعرف على الوجوه التابع للإنتربول هو تطبيق برمجي بيومتري قادر على تحديد هوية الشخص أو التحقق منها بشكلٍ فريد من خلال مقارنة وتحليل الأنماط القائمة على معالم الوجه وملامحه.

هذه هي البيومترية الجديدة نسبياً التي يتم إدخالها من قبل الشرطة والوكالات الأخرى في جميع أنحاء العالم. وبما أن هذا لا يزال في مهده في معظم البلدان، لا تزال المعايير وأفضل الممارسات في طور الإنشاء، ويساهم الإنتربول في ذلك.  

أصبح تطبيقنا جاهزاً للعمل في نوفمبر 2016، وقد أجرى أكثر من 60 تطابقات محتملة في عام 2017.

العوامل التي تدخل في برنامج تحديد الهوية عبر الوجه

بخلاف بصمات الأصابع والبصمة الوراثية، اللواتي لا تتغير خلال حياة الشخص، يجب أن يأخذ برنامج التعرّف على الوجوه في الاعتبار عوامل مختلفة، مثل:

  • الشيخوخة
  • الجراحة التجميليّة
  • مستحضرات التجميل
  • جودة الصورة
  • آثار تعاطي المخدرات أو التدخين
  • وضعية الشخص

لذلك نقوم بتنفيذ عملية يدوية - نسميها تحديد الهوية عبر الوجه - للتحقق من نتائج النظام الآلي.

كيف يتم ذلك؟

عندما يتم إدخال صورة الوجه (صورة التقصي) في النظام، يتم ترميزها تلقائياً بواسطة خوارزمية تنتج قائمة "المرشح" لأكثر التطابقات المحتملة مع تلك الملفات الموجودة في نظامنا.

ومن ثم تتم مقارنة صورة التقصي يدوياً بكل فرد من المرشحين من قبل موظفي الإنتربول المؤهلين وذوي الخبرة الذين يدرسون الصور بعناية للعثور على خصائص فريدة يمكن أن تؤدي إلى "مرشح محتمل" أو "لا مرشح" أو "غير حاسم".

ثم يتم تمرير هذه المعلومات إلى البلدان التي قدمت الصورة، أو التي قد تكون معنية بملامح الصورة أو بالمطابقة.

جودة البيانات

يعتمد نظام التعرف على الوجوه الدقيق والفعال على صور الوجه الجيدة. وستكون الصورة المثالية عبارة عن صورة شخصية اعتيادية لجواز السفر لدى منظمة الطيران المدني الدولي ICAO، لأن هذه صورة أمامية كاملة للفرد مع إضاءة موحّدة تشمل كامل الوجه وخلفية محايدة.

التحقق بالمقارنة مع الإشعارات

يتم البحث عن جميع صور الوجوه في طلبات الإشعار والتعميم من البلدان الأعضاء وتخزينها في نظام التعرف على الوجوه، شرط وفائها لمعايير الجودة الصارمة اللازمة للتعرّف.

يمكن للبلدان الأعضاء أيضًا طلب "البحث فقط" عن النظام، على سبيل المثال، للأشخاص الذين يتسمون بأهمية خاصة في المطارات أو المعابر الحدودية الأخرى.

الجمع بين الخبراء

وتقدّم الندوة الدولية لبصمات الأصابع التي ينظمها الإنتربول كل سنتين فرصة للخبراء من جميع أنحاء العالم لتبادل أفضل الممارسات وآخر التطورات.

كما نستضيف اجتماعات فريق عمل خبراء الوجه مرتين في السنة. وهذا هو منتدى لمناقشة التكنولوجيا الجديدة وإجراءات تحديد الهوية واحتياجات التدريب وإنتاج وثائق رسمية لمساعدة البلدان الأعضاء بأفضل الممارسات في هذا العلم.