الجريمة الماسة بالأحياء البرية وبالغابات: ضبطيات في العالم أجمع في إطار عملية دولية مشتركة بين الإنتربول ومنظمة الجمارك العالمية

٩ نوفمبر، ٢٠٢٠
شاركت 103 بلدان في عملية Thunder 2020 التي نسقها الإنتربول ومنظمة الجمارك العالمية لمكافحة الجريمة البيئية.

أسفرت عملية عبر الحدود نفذتها أجهزة الشرطة والجمارك على مدى شهر (14 أيلول/سبتمبر - 11 تشرين الأول/أكتوبر 2020) عن ضبطيات كبرى شملت أصنافا ومنتجات محمية من الأحياء البرية والموارد الحرجية، الأمر الذي نجمت عنه اعتقالات وتحقيقات في العالم أجمع.

وأفضت عملية Thunder 2020 التي ركزت على مسالك وبؤر اتجار محددة مسبقا عن ضبط أكثر من 2 000 منتج من الأحياء البرية والموارد الحرجية. وفي المجمل، اعتُقل 699 من الجناة وطُلب حتى الآن إصدار نشرة على الأقل من نشرات الإنتربول الحمراء استنادا إلى المعلومات التي جُمعت خلال العملية. ومن المتوقع إجراء اعتقالات وملاحقات قضائية أخرى مع تقدم التحقيقات الجارية على الصعيد العالمي.

وتمحور تركيز البلدان المشاركة حول أصناف معرضة للخطر بشكل خاص ومحمية بموجب اتفاقية التجارة الدولية بأنواع الحيوانات والنباتات البرية المهددة بالانقراض CITES، وهي اتفاق دولي هدفه السهر على ألا تشكل التجارة الدولية بالأحياء البرية، الحيوانية والنباتية، تهديدا لبقاء هذه الأحياء.

Los delitos forestales y contra las especies silvestres representan el cuarto tipo de comercio ilegal más importante del mundo.
Los delitos forestales y contra las especies silvestres representan el cuarto tipo de comercio ilegal más importante del mundo.
لا تخلّف الجريمة الماسة بالأحياء البرية تبعات وخيمة على البيئة فحسب، بل على المجتمع والصحة العامة والاقتصادات العالمية أيضا. مجاملة من جمارك جنوب افريقيا
لا تخلّف الجريمة الماسة بالأحياء البرية تبعات وخيمة على البيئة فحسب، بل على المجتمع والصحة العامة والاقتصادات العالمية أيضا. مجاملة من جمارك جنوب افريقيا
تُبرز نتائج العملية المدى الذي وصلت إليه الجريمة الماسة بالأحياء البرية وبالموارد الحرجية في سياق الوباء.
تُبرز نتائج العملية المدى الذي وصلت إليه الجريمة الماسة بالأحياء البرية وبالموارد الحرجية في سياق الوباء.
في المجمل، ضُبط 56 200 كغم من المنتجات البحرية خلال عملية Thunder 2020. مجاملة من الجمارك في بيرو
في المجمل، ضُبط 56 200 كغم من المنتجات البحرية خلال عملية Thunder 2020. مجاملة من الجمارك في بيرو
في المجمل، اعتُقل 699 من الجناة وطُلب حتى الآن إصدار نشرة على الأقل من نشرات الإنتربول الحمراء استنادا إلى المعلومات التي جُمعت خلال العملية. مجاملة من جمارك المملكة المتحدة
في المجمل، اعتُقل 699 من الجناة وطُلب حتى الآن إصدار نشرة على الأقل من نشرات الإنتربول الحمراء استنادا إلى المعلومات التي جُمعت خلال العملية. مجاملة من جمارك المملكة المتحدة
ضُبط 15 878 كغم من النباتات خلال العملية. مجاملة من جمارك سويسرا
ضُبط 15 878 كغم من النباتات خلال العملية. مجاملة من جمارك سويسرا
ضبطت الشرطة في بيرو شحنة تضم 11 طنا من أسماك القرش المشوّهة في شمال البلد. مجاملة من الجمارك في بيرو
ضبطت الشرطة في بيرو شحنة تضم 11 طنا من أسماك القرش المشوّهة في شمال البلد. مجاملة من الجمارك في بيرو
من المتوقع إجراء اعتقالات وملاحقات قضائية أخرى مع تقدم التحقيقات الجارية على الصعيد العالمي. مجاملة من جمارك المملكة المتحدة
من المتوقع إجراء اعتقالات وملاحقات قضائية أخرى مع تقدم التحقيقات الجارية على الصعيد العالمي. مجاملة من جمارك المملكة المتحدة
ضبط أكثر من 1,3 طن من العاج خلال العملية. مجاملة من جمارك الكاميرون
ضبط أكثر من 1,3 طن من العاج خلال العملية. مجاملة من جمارك الكاميرون
في الكاميرون، ضبط أفراد الجمارك 187 من أنياب الفيلة في شاحنة كانت تعبر الحدود قادمة من غابون. مجاملة من جمارك الكاميرون
في الكاميرون، ضبط أفراد الجمارك 187 من أنياب الفيلة في شاحنة كانت تعبر الحدود قادمة من غابون. مجاملة من جمارك الكاميرون
ضُبط أكثر من طن من حراشف البنغول خلال العملية، ما يمثل 1 700 من هذا الحيوان صِيدت بشكل غير مشروع.
ضُبط أكثر من طن من حراشف البنغول خلال العملية، ما يمثل 1 700 من هذا الحيوان صِيدت بشكل غير مشروع.
اعتُدي على خمسة أفراد شرطة وثلاثة من شرطة الغابات في مقدونيا الشمالية فأُصيب اثنان منهم بجروح خطيرة أثناء محاولتهم منع أنشطة غير مشروعة لقطع الأخشاب. مجاملة من الجمارك المقدونية الشمالية
اعتُدي على خمسة أفراد شرطة وثلاثة من شرطة الغابات في مقدونيا الشمالية فأُصيب اثنان منهم بجروح خطيرة أثناء محاولتهم منع أنشطة غير مشروعة لقطع الأخشاب. مجاملة من الجمارك المقدونية الشمالية
بفضل عمليات مثل Thunder 2020، يمكن للشرطة الاعتماد على التعاون مع الجمارك وأجهزة أخرى. مجاملة من الجمارك الناميبية
بفضل عمليات مثل Thunder 2020، يمكن للشرطة الاعتماد على التعاون مع الجمارك وأجهزة أخرى. مجاملة من الجمارك الناميبية
مصادرة  1160 طائرا حيا خلال عملية Thunder 2020. في الكاميرون، ضبط أفراد الجمارك 187 من أنياب الفيلة في شاحنة كانت تعبر الحدود قادمة من غابون. مجاملة من جمارك الكاميرون
مصادرة 1 160 طائرا حيا خلال عملية Thunder 2020. في الكاميرون، ضبط أفراد الجمارك 187 من أنياب الفيلة في شاحنة كانت تعبر الحدود قادمة من غابون. مجاملة من جمارك الكاميرون
كانت الشحنة بشكل رئيسي عبارة عن أسماك القرش أبو مطرقة المحمية، ذات الزعانف الثمينة التي تُعتبر طبقا شهيا في الأسواق الآسيوية. مجاملة من الجمارك في بيرو
كانت الشحنة بشكل رئيسي عبارة عن أسماك القرش أبو مطرقة المحمية، ذات الزعانف الثمينة التي تُعتبر طبقا شهيا في الأسواق الآسيوية. مجاملة من الجمارك في بيرو
/

نتائج على الصعيد العالمي

في الكاميرون، ضبط أفراد الجمارك 187 من أنياب الفيلة (856 كغم من العاج) في شاحنة كانت تعبر الحدود قادمة من غابون.

وأنقذت أجهزة إنفاذ القانون في المكسيك نَمِرة بيضاء يافعة ويغْورا وشبلا عمره أربعة أشهر في ولاية سينالوا.

وأحبطت الشرطة في زمبابوي نقل 32 قردا حيا من فصيلة الشمبانزي من جمهورية الكونغو الديمقراطية.

واعترضت الجمارك في الهند شحنة وزنها 18 طنا من خشب الصندل الأحمر كانت متجهة إلى الإمارات العربية المتحدة.

وشملت السلع المهربة التي جرت مصادرتها ما يلي:

  • أكثر من 1,3 طن من العاج؛
  • ما يزيد على طن من حراشف البنغول، أي ما يمثل حوالي  1700 من هذا الحيوان صِيدت بشكل غير مشروع؛
  • 56 200 كغم من المنتجات البحرية؛
  • ما يوازي حمولة 87 شاحنة من الأخشاب غير المشروعة (950 طنا)؛
  • 15 878 كغم من النباتات؛

وفي سياق العملية، جرى استرداد أكثر من 45 500 من الحيوانات الحية والنباتات، منها:

  • 1 400 سلحفاة برية وبحرية وحوالي 6 000 بيضة من بيوضها؛
  • 1 160 طائرا؛
  • 1 800 من الزواحف.

رابع أكبر تجارة غير مشروعة في العالم

قال الأمين العام للإنتربول يورغن شتوك: ’’الجريمة الماسة بالأحياء البرية والموارد الحرجية هي مصدر رابع أكبر تجارة غير مشروعة في العالم – وهي نشاط ربحي غير مشروع ذو تبعات واسعة النطاق وشديدة الضرر لا على البيئة فحسب، بل على المجتمع والصحة العامة والاقتصادات العالمية‘‘.

وأضاف الأمين العام قائلا: ’’غالبا ما يصحب هذه الجريمة التهرب الضريبي والفساد وغسل الأموال وحتى القتل، إذ إن مجموعات الجريمة المنظمة تستخدم في تهريب الأحياء البرية المحمية نفس المسالك المستخدمة في تهريب المهاجرين والأسلحة والمخدرات وسائر المنتجات غير المشروعة‘‘.

وقال الأمين العام لمنظمة الجمارك العالمية الدكتور كونيو ميكوريا: ’’تُظهر هذه العملية بوضوح أن نجاح المساعي التي تبذلها أجهزة إنفاذ القانون يعتمد على التعاون الفعال بين جميع الجهات المعنية‘‘.
وأضاف: ’’دعما لتعهّد أجهزة الجمارك في عام 2020 السعي لتعزيز ’الاستدامة لما فيه مصلحة السكان والرخاء والكوكب‘، لا تقتصر الأهمية الحاسمة لمكافحة الجريمة الماسة بالأحياء البرية والموارد الحرجية على الحفاظ على كوكبنا فحسب، بل تشمل أيضا ازدهار اقتصاداتنا الوطنية ورخاء السكان على المدى الطويل‘‘.

وقالت إيفون هيغيرو، الأمينة العامة لاتفاقية CITES: ’’تدل نتائج عملية Thunder 2020 على أن العمل الحيوي الذي تضطلع به الأطراف المعنية للتصدي جماعيا للجريمة الماسة بالأحياء البرية يتواصل بلا هوادة بالرغم من السياق العالمي المليء بالتحديات‘‘. وأضافت: ’’لا بد من اتخاذ إجراءات حاسمة ومنسقة على المستويات كافة من أجل مكافحة أنشطة مجموعات الجريمة المنظمة عبر الوطنية المتورطة في الجريمة الماسة بالأحياء البرية، وإحداث أثر في سلاسل التجارة غير المشروعة وتعطيلها في دول المنشأ والعبور والوجهة‘‘.

اعتداءات على أفراد الشرطة

طرح وباء كوفيد-19 العالمي مجموعة من التحديات أمام تنفيذ عملية Thunder 2020، لأن أفراد إنفاذ القانون اضطُروا إلى الامتثال لقيود وبروتوكولات حماية جديدة شتى. ونسّق برنامج البيئة التابع لمنظمة الجمارك العالمية وبرنامج الإنتربول للأمن البيئي العملية المذكورة في بيئة افتراضية بالكامل، وقاما بتيسير أنشطة إنفاذ القانون عبر قنوات تواصل وإبلاغ مأمونة.

وبالإضافة إلى ذلك، يتعرض أفراد الشرطة في الميدان بانتظام إلى اعتداءات من صيادين غير شرعيين وعصابات إجرامية. وخلال هذه العملية، اعتُدي على خمسة أفراد شرطة وثلاثة من شرطة الغابات في مقدونيا الشمالية فأُصيب اثنان منهم بجروح خطيرة أثناء محاولتهم منع أنشطة غير مشروعة لقطع الأخشاب.

وفي هذا السياق، تُبرز نتائج العملية المدى الذي وصلت إليه الجريمة الماسة بالأحياء البرية وبالموارد الحرجية في سياق الوباء وقدرة أجهزة إنفاذ القانون على مواصلة تنسيق إجراءاتها بنجاح في العمليات العالمية.

التزام جماعي


عملية Thunder 2020 هي الرابعة في سلسلة عمليات ’Thunder‘ التي تُنفذ سنويا منذ عام 2017 والتي أسفرت عن ضبطيات كبرى واعتقال آلاف المشبوهين المتورطين في الاتجار غير المشروع بالأحياء البرية وأصناف الأخشاب. وتيسّر هذه العمليات المنسقة على الصعيد العالمي وتسرّع جمع التعليقات الإيجابية والتفاعل معها. ويمكن لأجهزة الجمارك أن تواصل تحديث وبلورة مؤشراتها المتعلقة بالمخاطر من أجل تحسين جمع المعلومات وتحليلها لتتمكن الشرطة من التحقيق استنادا إلى قرائن جديدة والاستفادة من التعاون مع سائر الأجهزة.

ومع مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة، يشكل البنك الدولي ومنظمة الجمارك العالمية والإنتربول وأمانة CITES اتحاد الشراكات الدولي لمكافحة الجريمة الماسة بالأحياء البرية. وهذا الاتحاد، بفضل أعضائه المنتمين إلى قطاعات متعددة، يتصدى للجريمة الماسة بالأحياء البرية بشكل شمولي وعالمي وفي مختلف مراحل سلسلة الإمداد، أي الكشف والاعتقال والتحقيق والملاحقة القضائية. وتتلقى مبادرة الاتحاد وأنشطته التمويل من الإدارة العامة للتعاون الدولي والتنمية والإدارة العامة للهجرة والشؤون الداخلية، التابعتين للمفوضية الأوروبية، عن طريق صندوق الأمن الداخلي لديها المخصص للشرطة، ومن مكتب الشؤون الدولية لمكافحة المخدرات وإنفاذ القانون التابع لوزارة الخارجية في الولايات المتحدة، ومبادرة النرويج الدولية للمناخ والغابات، ووكالة التنمية الدولية التابعة للولايات المتحدة.

ويحتفل الإنتربول بمرور 10 سنوات على بدء مكافحة الجريمة البيئية المنظمة. تابعونا على تويتر والموقع الإلكتروني http://www.interpol.int في الأسابيع الستة المقبلة لمزيد من الاطلاع على ما نبذله من جهود للتصدي للجريمة الماسة بالأحياء البرية والغابات وصيد الأسماك والتلوث.