استمارة طلب للوصول إلى قاعدة بيانات الإنتربول للأعمال الفنية المسروقة

إخلاء المسؤولية

لتقديم طلب باستخدام قاعدة بيانات الإنتربول للأعمال الفنية المسروقة، عليك الاتصال بوحدة التراث الثقافي في المنظمة.

قد يتم التدقيق في الطلبات من خلال المكتب المركزي الوطني للإنتربول في بلدك، ويحتفظ الأمين العام لنفسه بحق إرسال بياناتك الشخصية إلى المكتب المركزي الوطني المعني لهذا الغرض. ولن تُتاح حقوقك بالوصول إلى قاعدة البيانات مباشرة بعد تقديم طلبك.

ويجوز إنهاء حقوقك بالوصول إلى قاعدة بيانات الإنتربول وفقاً لما تستنسبه الأمانة العامة من دون إخطارك سلفاً. ويجوز استخدام بيانات الاتصال بالإنترنت لأغراض إنفاذ القانون.

وتتضمن قاعدة البيانات هذه معلومات توفرها المكاتب المركزية الوطنية وسائر الكيانات المخولة، وهي التي تبقى المعلومات ملكاً لها. ولا يستطيع الإنتربول أن يضمن دقة البيانات الواردة وصحتها، بل ينبغي أن يؤكدها أصحاب المعلومات قبل أن يُصار إلى استخدامها.

وللحصول على هذا التأكيد، على أجهزة إنفاذ القانون الاتصال بالمكتب المركزي الوطني في بلدها، بينما يتوجب على المنظمات الدولية الاتصال بالأمانة العامة للإنتربول، فيما ينبغي على سائر الكيانات والأفراد الآخرين الاتصال بأجهزة الشرطة المحلية أو بالأمانة العامة للإنتربول.

إذا كان غرض ما غير وارد في قاعدة البيانات هذه، فهذا لا يعني بالضرورة أنه غير مسروق.

يمكن أن تكون قطعة ما قد تعرضت للسرقة من دون أن تكون مدرجة في قاعدة البيانات وهذا مرده لأحد الأسباب التالية:

  • لم يجرِ تبليغ الشرطة بسرقتها بعد؛
  • لم يصل البلاغ بالسرقة إلى الإنتربول عبر القنوات الرسمية؛
  • لم تجرِ بعد إضافة القطعة إلى قاعدة البيانات؛
  • لا تجري التقصيات عن القطعة إلا على المستوى الوطني؛
  • تعرضت القطعة للنهب من موقع أثري ولا تعلم الشرطة بأمرها.

ولهذا نحث المستخدمين على توخي الحذر في تفسيرهم للنتائج التي تحيلها قاعدة البيانات، فقد تكون قطعة ما قد تعرضت بالفعل للسرقة وإن لم تظهر في قاعدة بيانات الإنتربول.

ولا يُعد الإنتربول مسؤولاً عن احتمال وقوع أي أضرار يتحملها مستخدمو قاعدة البيانات.

ولا يشتمل الوصول إلى قاعدة البيانات أي حق بالنسخ، وتعود حقوق التأليف والنشر لأصحاب المعلومات.

الوثائق ذات الصلة بالموضوع