عام 1923 – هكذا بدأ تاريخنا

أنشئت اللجنة الدولية للشرطة الجنائية في أيلول/سبتمبر 1923 واتخذت من فيينا مقرا لها.

ولادة الفكرة

أنشئ الإنتربول رسميا في عام 1923، لكن فكرة إنشائه وُلدت في المؤتمر الدولي الأول للشرطة الجنائية الذي عقد في موناكو في نيسان/أبريل 1914. وتلبية لدعوة من الأمير ألبرت الأول أمير موناكو، ناقش محامون ومسؤولو شرطة من 24 بلدا مسألة التعاون لفك لغز الجرائم وأساليب كشف المجرمين وعمليات تسليمهم.

وكان الاجتماع ناجحا للغاية، غير أن كل الخطط عُلقت جراء اندلاع الحرب العالمية الأولى.

عام 1923 - وضع الأسس

أعاد الدكتور يوهانّس شوبر رئيس شرطة فيينا إحياء فكرة إنشاء هيئة شرطة دولية. فدعا إلى عقد المؤتمر الدولي الثاني للشرطة الجنائية في فيينا (النمسا) في عام 1923. وحضر هذا المؤتمر ممثلون من 19 بلدا آخر.

مقر شرطة فيينا حيث عُقد المؤتمر الدولي الثاني للشرطة الجنائية.

والبلدان التي شاركت فيه هي التالية:

  • ألمانيا
  • إيطاليا
  • بولندا
  • تركيا
  • تشيكوسلوفاكيا
  • دنمارك
  • رومانيا
  • سويسرا
  • السويد
  • فرنسا
  • فيوم
  • لاتفيا
  • مصر
  • النمسا
  • هولندا
  • هنغاريا
  • الولايات المتحدة الأمريكية
  • اليابان
  • يوغسلافيا
  • اليونان
المشاركون في المؤتمر الدولي الثاني للشرطة الجنائية في فيينا (النمسا)، عام 1923.

في 7 أيلول/سبتمبر 1923، اتفق المجتمعون على إنشاء اللجنة الدولية للشرطة الجنائية (ICPC).

والهدف العام من إنشاء هذه اللجنة كان ضمان المساعدة المتبادلة بين الشرطة في مختلف البلدان. وتم توثيق هيكليتها وأهدافها في سلسلة من القرارات (متاحة للتنزيل في الوثائق ذات الصلة أدناه، باللغتين الألمانية والفرنسية).

ومن بين أبرز المواضيع التي بُحثت ما يلي:

  • الاتصال المباشر بالشرطة؛
  • التعاون في عمليات الاعتقال والتسليم؛
  • اللغات المشتركة؛
  • إنشاء مكاتب لمكافحة تزوير العملة والشيكات وجوازات السفر؛
  • أساليب أخذ بصمات الأصابع وتسجيلها.

ولا تزال هذه المبادئ صالحة اليوم ويتواصل إدراجها في إطار أنشطتنا. اطّلع على المزيد عبر الاطلاع على الإنتربول ماضيا وحاضرا.

الدكتور يوهانّس شوبِر (1) مع المشاركين في المؤتمر الدولي الثاني للشرطة الجنائية.

عرضت النمسا استضافة المقر الرئيسي الذي أنشئ في فيينا وتمويلَه. وأصبح يوهانّس شوبِر رئيسا للجنة التنفيذية، مع تعيين الدكتور أوسكار دريسلر، المحامي ورئيس الشرطة الفيدرالية النمساوية، أمينا للجنة الدولية للشرطة الجنائية.

يوهانّس شوبِر، الرئيس، والدكتور أوسكار دريسلر، أمين اللجنة الدولية للشرطة الجنائية.

عام 1956 - عصرنة الإنتربول

في عام 1956، أصبحت اللجنة الدولية للشرطة الجنائية، بعد اعتماد قانون أساسي عصري، المنظمةَ الدولية للشرطة الجنائية – الإنتربول. وأضحت المنظمة مستقلة عبر جمع مساهمات من بلدانها الأعضاء والاعتماد على الاستثمارات المالية.

اعرف المزيد عن تاريخنا الممتد 100 عام من الصفحة المخصصة للتواريخ الرئيسية.

الوثائق ذات الصلة بالموضوع