All news
|
Print
22 ديسمبر 2015

عملية Worthy II تستهدف الاتجار بعاج الفيلة وقرون وحيد القرن في أفريقيا

ليون (فرنسا) – أسفرت عملية أشرف الإنتربول على تنفيذها واستهدفت الاتجار بالعاج في أفريقيا عن توقيف 376 شخصا ومصادرة 4,5 أطنان من عاج الفيلة وقرون وحيد القرن وإجراء تحقيقات بشأن 25 شبكة إجرامية متورطة في التجارة غير المشروعة.

وقد نُفِّذت عملية Worthy II في الفترة من كانون الأول/يناير إلى تشرين الأول/أكتوبر وشاركت فيها أجهزة إنفاذ القانون من 11 بلدا أفريقيا: إثيوبيا٬ وأوغندا٬ وتنزانيا، وجنوب أفريقيا٬ وزامبيا٬ وسوازيلند٬ والسودان٬ وكينيا٬ وملاوي٬ وموزامبيق٬ وناميبيا.

وبالإضافة إلى عاج الفيلة وقرون وحيد القرن، ضُبطت أيضا الآلاف من منتجات الأحياء البرية الأخرى، التي شملت 029 2 من حراشف البنغول، و173 سلحفاة حية، و55 كغم من خيار البحر، وأنياب الخنزير الوحشي، وجلود السنوريات والبنغول وثعبان الأصلة، وجيف غزال الإمبالا، فضلا عن 532 طلقة، وخمسة أسلحة نارية، وبندقيتين يدويتي الصنع.

وكان الهدف من عملية Worthy II تعزيز الإجراءات التي تنسقها أجهزة إنفاذ القانون لمكافحة الجريمة الماسة بالأحياء البرية من خلال التعاون عبر الحدود بين وكالات متعددة، وتبادل معلومات الاستخبار وتحليلها بصورة منهجية، واستخدام تقنيات متطورة في مجال التحقيق. ونُفِّذت هذه العملية بدعم من مشروع الإنتربول Wisdom الذي يستهدف الاتجار بالعاج وقرون وحيد القرن.

وصرح السيد فرنسيس رويغو، رئيس المكتب الإقليمي للإنتربول في شرق أفريقيا في نيروبي: ’’كانت عملية Worthy II مبادرة مفيدة جدا للبلدان المشاركة، ولا سيما الاجتماعات وحلقات العمل التي نُظِّمت تمهيدا للعملية والتي زودت الموظفين بالمهارات اللازمة لتنفيذ المرحلة الميدانية بفعالية‘‘.

واختتم قائلا: ’’ما كان لهذه العملية أن تحرز نجاحا من هذا القبيل لولا الأنشطة الميدانية التي قامت بها أجهزة إنفاذ القانون الوطنية ودعمتها شبكة الإنتربول العالمية‘‘.

وخلال عملية Worthy II، طلبت البلدان المشاركة من الإنتربول إصدار 25 نشرة، أو تنبيها دوليا: سبع نشرات حمراء بشأن أشخاص مطلوبين، وأربع نشرات زرقاء لجمع المعلومات عن أفراد، و10 نشرات بنفسجية توفر معلومات عن الأساليب الإجرامية الشائعة، ونشرة خضراء لتحذير البلدان الأخرى من مجرمين معروفين.

وخلال هذه العملية، أُوفدت أفرقة لدعم التحقيقات إلى كينيا وتنزانيا وإلى بلدان آسيوية أخرى، وتحديدا سنغافورة وتايلند حيث ضُبطت عدة أطنان من عاج الفيلة وقرون وحيد القرن.

وخلال المرحلة التمهيدية للعملية، عُقدت اجتماعات تنسيقية على الصعيد الوطني لتمكين أفراد الشرطة والهيئات المعنية بالأحياء البرية وأجهزة الجمارك من تحديد أولويات عملها في الميدان. وفي هذا السياق، نظم السودان ندوة وطنية للأمن البيئي في أيار/مايو بدعم من مشروع Wisdom والمكتب الإقليمي للإنتربول في نيروبي.

وحظيت عملية Worthy II بدعم مؤسسة وايلدكات والصندوق الدولي لرعاية الحيوان عن طريق مشروع Wisdom الذي ينفذه الإنتربول. ويهدف هذا المشروع إلى تقويض أهم شبكات الجريمة عبر الوطنية الضالعة في الاتجار بعاج الفيلة وقرون وحيد القرن في أفريقيا وتفكيكها، وذلك بتشجيع التواصل والتعاون والتضافر في ما يتعلق بتبادل معلومات الاستخبار، وإجراء التحقيقات عبر الحدود، وبناء القدرات.