All news
|
Print
16 فبراير 2015

ضبطيات قياسية لأغذية ومشروبات مقلدة في عملية نسقها الإنتربول واليوروبول

ضُبطت آلاف الأطنان من الأغذية والمشروبات المقلدة وغير المستوفية للمعايير في 47 بلدا في العالم في إطار عملية نسقها الإنتربول واليوروبول.

وأسفرت عملية Opson IV التي نُفّذت في كانون الأول/ديسمبر 2014 وكانون الثاني/يناير 2015، عن ضبط أكثر من 2 500 طن من الأغذية المقلدة وغير المشروعة شملت منتجات كجبنة الموتزاريلّا، والفراولة، والبيض، وزيت الطبخ، والفواكه المجففة.

وقد شاركت في هذه العملية أجهزة الشرطة والجمارك والهيئات الوطنية المنظِّمة للأغذية وشركاء من القطاع الخاص، ونُفّذت في إطارها عمليات تفتيش في المتاجر والأسواق والمطارات والموانئ والمجمّعات الصناعية.

وضبط موظفون إيطاليون 31 طنا من المأكولات البحرية التي كانت تُباع على أنها طازجة في حيث أنها جُمّدت قبل رشها بمادة كيميائية تحتوي على حمض السيتريك والفوسفات وبيروكسيد الهيدروجين لتبدو وكأنها اصطيدت مؤخرا. وفي جنوب السودان، أُغلق مصنع غير مرخص لتعبئة المياه في زجاجات، وضبطت السلطات المصرية 35 طنا من الزبدة المقلدة وفككت مصنعا ينتج الشاي المقلد.

وشكلت المشروبات الكحولية المقلدة القسم الأكبر من المشروبات التي ضُبطت في مختلف المناطق ووصل مجموعها تقريبا إلى 275 000 لتر، لا سيما في المملكة المتحدة حيث تمت مداهمة مصنع تقلَّد فيه أنواع الفودكا المشهورة. وعثر فيه موظفو إنفاذ القانون على أكثر من 20 000 زجاجة فارغة جاهزة للتعبئة، ومئات المستوعبات الفارغة المضادة للتجمد بسعة خمسة لترات استُخدمت لتصنيع مشروبات كحولية مقلدة، ووحدة تناضح عكسي تُستخدم لإزالة لون المادة الكيميائية ورائحتها.   

وفي أوغندا، ضبط موظفو الشرطة زجاجات من الويسكي المقلد، وداهم نظراؤهم في رواندا متجرا يبيع الجعة المقلدة حيث كانت تعاد تعبئة زجاجات أصلية جُمعت مسبقا بمنتج يخمّر محليا، بهدف بيعها.

وقال السيد مايكل إليس، المدير المساعد للإدارة الفرعية لمكافحة الاتجار بالسلع غير المشروعة والتقليد في الإنتربول، وهي الإدارة التي تولت تنسيق الأنشطة بين البلدان الأعضاء في المنظمة العالمية للشرطة، التي شاركت في هذه العملية في مختلف أنحاء العالم: ’’تشكل الأغذية والمشروبات المقلدة وغير المستوفية للمعايير تهديدا فعليا للصحة والسلامة. ويتعرض الناس لخطر حقيقي ويلقون حتفهم في بعض الحالات بسبب جشع المجرمين الذين لا يأبهون إلا بجني الأموال. وفي إطار هذه العملية، سُحبت من التداول آلاف الأطنان من الأغذية والمشروبات التي يُحتمل أن تكون خطرة‘‘.

وقال السيد كريس فانستينكيستي، مدير جهة الاتصال المعنية بمكافحة التقليد والقرصنة (Copy) في اليوروبول الذي نسق الأنشطة في أوروبا: ’’تعكس نتائج عملية Opson بشكل جلي هذا العام مرة أخرى التهديد الذي يشكله الاحتيال في مجال الأغذية، إذ يطال جميع أنواع المنتجات ومناطق العالم كافة. ولا بد من التعاون على الصعيدين الوطني والدولي لتفكيك العصابات الإجرامية المتورطة في هذه الأنشطة‘‘.

وقد أُقفل مسلخ غير مشروع في هنغاريا حيث ضبط الموظفون أيضا سيارة أُدخلت عليها تعديلات لتضمينها حجيرات مخفية لتهريب المشروبات الكحولية المقلدة. وثمة تحقيق جار حاليا في النرويج بعد أن ضُبطت زجاجات ماء مقلدة. وقد ركزت إدارة الأغذية والعقاقير في الولايات المتحدة جهودها على المكملات الغذائية المرسلة بالبريد، حيث أجرت عمليات تفتيش في مطار لوس أنجلس أسفرت عن ضبط مواد غير مشروعة.

وأُتلف حوالى 85 طنا من اللحوم المستوردة بطريقة غير مشروعة إلى تايلند دون فحصها للتأكد من مراعاتها للوائح الصحة والسلامة، وفكك موظفو الشرطة أيضا شبكة إجرامية كانت تصنّع الويسكي المقلد وضبطوا حوالى 20 000 لتر من المشروبات الكحولية المقلدة.    

وركزت السلطات في إكوادور، وأوروغواي، وباراغواي، وبيرو، وكولومبيا جهودها على نقاط المراقبة الحدودية. وسُجلت محاولات للتهرب من دفع الضرائب، إضافة إلى نقل السلع وتعليبها وتخزينها في أغلب الأحيان في ظروف قد تشكل خطرا على صحة المستهلك.

وأسفرت عملية Opson IV عن توقيف عدد من الأشخاص في أنحاء العالم ولا تزال التحقيقات جارية. وتهدف العملية، من ضمن جملة أمور، إلى كشف شبكات الجريمة المنظمة التي تقف وراء الاتجار بالسلع المقلدة، وتفكيكها، وتوثيق عرى التعاون بين أجهزة إنفاذ القانون والسلطات التنظيمية المعنية.

وقد خدمت هذه العملية أيضا أحد الأهداف الرئيسية لحملة التوعية العالمية التي أطلقها الإنتربول تحت عنوان ‏Turn Back Crime‏. ويتمثل هذا الهدف في توعية المجتمع بالأساليب التي تتبعها شبكات الجريمة المنظمة للتغلغل في حياتنا اليومية. ومن خلال تعزيز الوعي، يمكن للحملة أن تساعد عامة الناس على حماية أنفسهم من المنتجات التي قد تشكل خطرا على حياتهم كالأغذية والمشروبات المقلدة أو غير المستوفية للمعايير.

وقد شاركت البلدان التالية في عملية Opson IV: إريتريا٬ وإسبانيا٬ وإستونيا٬ وإكوادور٬ وأوروغواي٬ وأوغندا٬ وآيرلندا٬ وآيسلندا٬ وإيطاليا٬ وباراغواي٬ والبرتغال٬ وبلجيكا٬ وبلغاريا٬ وبنن٬ وبوتسوانا٬ وبوروندي٬ وبيرو٬ وبيلاروس٬ وتايلند٬ وتركيا٬ وتنزانيا، والجمهورية التشيكية٬ وجنوب السودان٬ والدانمرك٬ ورواندا٬ ورومانيا٬ والسودان٬ والسويد٬ وفرنسا٬ والفلبين٬ وفنلندا٬ وفييت نام، وكرواتيا٬ وكوت ديفوار٬ وكولومبيا٬ وكوريا الجنوبية، وكينيا٬ ولاتفيا٬ ولكسمبرغ، وليتوانيا٬ ومصر٬ والمملكة المتحدة٬ والنرويج٬ والنمسا٬ وهنغاريا٬ وهولندا، والولايات المتحدة الأمريكية.