All news
|
Print
10 سبتمبر 2014

اعتراف الكويت الرسمي بوثيقة سفر الإنتربول دليل على تمسكها بالأمن العالمي

ليون (فرنسا) - أظهرت الكويت حرصها الشديد على التعاون للشرطي الدولي بتوقيعها اتفاقا رسميا للاعتراف بوثيقة سفر الإنتربول في مقر الأمانة العامة للإنتربول في ليون.

ووقّع رئيس جهاز الشرطة الكويتي وكيل وزارة الداخلية الفريق سليمان فهد الفهد والأمين العام للإنتربول رونالد ك. نوبل هذا الاتفاق الذي سيمكّن المنظمة من إيفاد موظفين على وجه السرعة تلبية لأي طلبات كويتية لتوفير المساعدة أو الدعم.

وقال الفريق الفهد: ’’إن توقيع هذا الاتفاق شديد الأهمية لأنه يعزز التعاون بين أجهزة إنفاذ القانون عن طريق الإنتربول‘‘.

وأنهى كلمته قائلا: ’’إن مباحثاتنا اليوم منحتنا فرصة تحديد المجالات التي يمكننا توثيق التعاون فيها حتى أكثر من ذي قبل ومؤازرة الجهود التي يبذلها الإنتربول لمكافحة الجريمة المنظمة والإرهاب.‘‘

وذكر الأمين العام أن اعتراف الكويت رسميا بوثيقة سفر الإنتربول هو دليل إضافي على تصميمها على استخدام أدوات المنظمة العالمية للشرطة وشبكتها لتعزيز التعاون بين أجهزة إنفاذ القانون في العالم.

وفي نسيان/أبريل من العام الجاري، صادرت الشرطة الكويتية نحو ثلاثة ملايين حبة من الكبتاغون مخبأة في علب مخصصة لمكمّلات الحديد الغذائية كانت قد شُحنت من بلد إلى آخر قبل الكشف عنها. وفي حزيران/يونيو، طلبت الكويت من الإنتربول، عقب عثورها على 000 20 حبة ترامادول غير مشروعة كانت مخبأة داخل قطع غيار سيارات مقلدة شُحنت من مصر، إصدار نشرة بنفسجية لتنبيه البلدان إلى وسيلة التهريب هذه.

وقال الأمين العام: ’’كانت الكويت وما برحت تشكل داعما قويا للإنتربول في ما يبذله من جهود لمكافحة طائفة متنوعة من الجرائم العابرة للحدود، ويؤدي اعترافها بوثيقة السفر إلى تعزيز أمن مواطنيها وسلامتهم وأمن وسلامة المنطقة ككل.‘‘

واختتم الأمين العام للإنتربول قائلا: ’’إن زيارة الفريق الفهد والوفد المرافق له منحتنا أيضا فرصة تبيان مزيد من المجالات التي يمكننا تمتين جسور التعاون فيها.‘‘

وتم أيضا إطلاع رئيس جهاز الشرطة الكويتي والوفد المرافق له - الذي ضم المدير العام للإدارة العامة للمباحث الجنائية، العميد محمود ابراهيم الطباخ - على معلومات بشأن عدد من أبرز برامج المنظمة ومبادراتها، بما فيها فرقة العمل المتعددة الاختصاصات لمكافحة الإرهاب وحملة التوعية العالمية Turn Back Crime.