All news
|
Print
07 2014

زيارة وفد من إكوادور إلى الإنتربول تركز على التعاون الشرطي الدولي

ليون (فرنسا) - تصدّر التعاون بين إكوادور وشبكة الإنتربول العالمية لإنفاذ القانون جدول أعمال اجتماع عُقد اليوم بين نائب وزير الداخلية في إكوادور، خافيير فيليبي كوردوبا أوندا، والأمين العام للإنتربول، رونالد ك. نوبل.

وتناولت الزيارة التي قام بها وفد من إكوادور إلى مقر الأمانة العامة للإنتربول مجموعة من المسائل المتصلة بالتعاون الإقليمي والدولي، ولا سيما بين المكتب المركزي الوطني في كيتو والأمانة العامة للإنتربول.

وركزت المناقشات خلال هذا الاجتماع المثمر على قضايا جارية عرضها المكتب المركزي الوطني في كيتو، وأعرب في إثرها ممثلو إكوادور والإنتربول عن التزامهم بمواصلة التعاون الوثيق القائم بينهما.

وأشار السيد نوبل إلى الحجم الكبير للمعلومات المتبادلة بين إكوادور والأمانة العامة للإنتربول والإنجازات التي تحققت بفضل الجهود الجبارة التي بذلها المكتب المركزي الوطني في كيتو على الصعيدين الإقليمي والدولي منذ انضمام هذا البلد إلى المنظمة في عام 1962.