All news
|
Print
10 2012 - Media release

الإنتربول يعيّن في منصب مدير مسؤولة رفيعة المستوى من الشرطة الأوغندية لتكون أول امرأة أفريقية تشغل هذا المنصب

ليون (فرنسا) - قامت أكبر منظمة عالمية للشرطة بتعيين ضابطة الشرطة الأوغندية إليزابيث كوتيسا على رأس إحدى إداراتها الأساسية في مقر الأمانة العامة للمنظمة، فأصبحت السيدة كوتيسا بذلك أول امرأة أفريقية تشغل منصب مدير في الإنتربول.

وفي معرض الإعلان عن تعيين إليزابيث كوتيسا مديرةً لإدارة الخدمات الشرطية للمكاتب المركزية الوطنية والهيئات الإقليمية، قال الأمين العام للإنتربول رونالد ك. نوبل إن ترقية المديرة السابقة لإدارة التحقيقات الجنائية في جهاز الشرطة الأوغندية خير دليل على الدور الذي تؤديه النساء الأفريقيات ضمن أجهزة إنفاذ القانون الدولية.

وأضاف: ’’لا يكفي أن يعكس موظفو الأمانة العامة لأكبر منظمة عالمية للشرطة تضم 190 بلدا عضوا تنوّع المنظمة فحسب، بل من الضروري أيضا أن يمتلكوا المعارف والخبرات الشرطية الضرورية لتلبية احتياجات مكاتبنا المركزية الوطنية في مختلف أنحاء العالم‘‘.

’’ولما كانت إليزالبيث كوتيسا ستضطلع بمسؤولية التنسيق مع بلداننا الأعضاء، فإن تعيينها يشكل اعترافا بإنجازاتها ودليلا على الكفاءة العالية التي يتحلى بها الموظفون الذين تعيرهم البلدان الأعضاء في أفريقيا وفي سائر مناطق العالم للعمل في الإنتربول‘‘.

وختم السيد نوبل قائلا: ’’يثبت الإنتربول مجددا من خلال هذا التعيين قدرته على اجتذاب أفضل عناصر الشرطة الملتزمين بتعزيز التعاون الشرطي الدولي، ذكورا وإناثا‘‘.

وشغلت السيدة كوتيسا منصب مديرة مساعدة للإدارة الفرعية لتنسيق شؤون المكاتب المركزية الوطنية في أفريقيا ابتداءً من عام 2007، وكانت قد تولت في السابق عدة مناصب ضمن جهاز الشرطة الأوغندية، ولا سيما منصب ضابطة مسؤولة عن فرقة مكافحة المخدرات في مقر إدارة التحقيقات الجنائية.

ومن خلال ترؤسها إدارة الخدمات الشرطية للمكاتب المركزية الوطنية والهيئات الإقليمية، ستشرف كوتيسا على الأنشطة التي تنفذها هذه الإدارة في أربعة مجالات رئيسية هي: تقديم الدعم لمكاتب الإنتربول المركزية الوطنية والتنسيق في ما بينها، وتنسيق أنشطة المكاتب الإقليمية ومكتبي الارتباط، والإشراف على تنفيذ اتفاقات التعاون المبرمة بين الإنتربول والهيئات أو الكيانات الإقليمية، وتنفيذ التوصيات الصادرة عن المؤتمرات الإقليمية النظامية وخطط عمل الإنتربول للمناطق.