All news
|
Print
30 2012

عملية يدعمها الإنتربول تسفر عن ضبط مخدرات غير مشروعة

بروكسل (بلجيكا) – أُوقف حوالى 40 شخصا وضُبطت مخدرات بقيمة 15 مليون يورو خلال عملية عالمية استهدفت تهريب مخدر الميثامفيتامين جوا من أفريقيا إلى آسيا.

وفي إطار عملية وستيرليز (16-25 تشرين الثاني/نوفمبر) التي نظّمتها منظمة الجمارك العالمية وجهاز الجمارك في اليابان بدعم من الإنتربول، سعى حوالى 100 من موظفي الجمارك وإنفاذ القانون إلى كشف المجرمين الذين يقفون وراء عمليات الاتجار بالمخدرات من خلال تشديد الرقابة على المسافرين المغادرين والعابرين والقادمين في المطارات الدولية الواقعة على مسالك معروفة يستخدمها مهرّبو المخدرات.

واستهدفت العملية مخدر الميثامفيتامين الذي ينتَج في البلدان الأفريقية أو يصدَّر منها للبيع في آسيا. وقد جرى التدقيق في هويات المسافرين بين هاتين المنطقتين، الذين يمرون غالبا بمطارات في أوروبا والشرق الأوسط، لكشف مهرّبي هذا المخدر بينهم.

ودقق موظفو الشرطة في المعلومات المتعلقة بالمسافرين وقارنوها بمحتوى قواعد بيانات الإنتربول الجنائية عبر شبكة I-24/7 العالمية للاتصالات الشرطية المأمونة، وتبادلوا المعلومات وبيانات الاستخبار عبر منظومة مراسلة شبكة الإنفاذ الجمركي (CENcomm) التابعة لمنظمة الجمارك العالمية. ونُظّمت دورات تدريبية في البلدان المشاركة قبل بدء العملية، ووُزعت مجموعات معدات للكشف عن المخدرات في المطارات المعنية.

وقال السيد بيرند روسباخ، مدير إدارة شؤون الإجرام المتخصص في الإنتربول، إنّ على المنظمة مواصلة إقامة شراكات متينة مع منظمات كمنظمة الجمارك العالمية من أجل تعزيز فعالية مكافحة الشبكات الإجرامية الضالعة في عمليات الاتجار بالمخدرات وغيرها من الجرائم الخطيرة.

وأضاف السيد روسباخ: ’’إن التعاون الوثيق بين منظمة الجمارك العالمية والإنتربول، واستخدام كل طرف أدوات وخدمات نظيره أفضل استخدام، ووضع نُظم فعالة لإدارة الحدود بشكل متكامل، مسائل ضرورية لضمان أمن الحدود وحماية المواطنين من التهديدات المتمثلة بالاتجار غير المشروع بالمخدرات والجرائم ذات الصلة‘‘.

وختم السيد روسباخ قائلا: ’’لا يمكن أن يكتَب النجاح للمبادرات التي نطلقها للتصدي للاتجار بالمخدرات والجريمة المنظمة إلا إذا أقمنا تحالفات متينة مع شركاء داخل أجهزة إنفاذ القانون وخارجها‘‘.

وقد ضبط موظفو الجمارك في مطارات مختلفة 220 كغم من المخدرات منها 63 كغم من الميثامفيتامين والأمفيتامين، و58 كغم من الكوكايين. وضُبط أيضا خلال العملية 120 كغم من عاج الفيلة غير المشروع، وحوالى 3 ملايين دولار من دولارات الولايات المتحدة على شكل عملات لم يصرَّح عنها.

وبفضل المعلومات التي جُمعت خلال العملية، أُصدرت ثلاثة تنبيهات عالمية لإحاطة أجهزة إنفاذ القانون علما بأساليب جديدة لتهريب المخدرات كُشفت في وقت قريب.

وقد اجتمع الأمين العام لمنظمة الجمارك العالمية والأمين العام للإنتربول مؤخرا وأكدا مجددا على ضرورة التعاون بين المنظمتين من أجل تعزيز كيفية التصدي للجريمة المنظمة العابرة للحدود.