All news
|
Print
09 2010

دورة تدريبية موجهة لجهاز الشرطة في بنن تُسلّط المجهر على تقانات التحقيق في مسرح الجريمة

كوتونو، بنن – شكّل تطوير تقانات التحقيق في مسرح الجريمة المحور الرئيسي لدورة تدريبية نظمها الإنتربول لصالح جهاز الشرطة في بنن، في إطار برنامج مشروع أويسس (المساعدة الميدانية، والخدمات، ودعم البنى التحتية) الذي تموله ألمانيا.

واستضاف المكتب المركزي الوطني للإنتربول في كوتونو موظفي شرطة من مختلف أنحاء البلد، فتلقوا التدريب وشاركوا في جملة من التمارين التطبيقية شملت سلسلة من الاختصاصات، بما في ذلك كيفية رفع بصمات الأصابع والبصمة الوراثية، وتبيّن آثار الأحذية والإطارات وجمعها، والإجراءات الرامية إلى الحفاظ على الأدلة العامة.

وتولّّى افتتاح الدورة التدريبية رسميا كلّ من وزير الداخلية والسلامة العامة في بنن، مارسيال سونتون، وسفير ألمانيا، لودفيغ ليندن، الذي صرح بأن هذه الدورة ’’سوف تعزز بشكل ملحوظ قدرات أجهزة الشرطة في مختلف أرجاء البلد‘‘.

وتَشَارك في إدارة هذه الدورة التي دامت خمسة أيام (6 – 10 كانون الأول/ديسمبر)، موظفون من مقر الأمانة العامة للإنتربول في ليون، فرنسا، ومن المكتب الاتحادي للشرطة الجنائية في ألمانيا، وحضرها 23 موظف شرطة من بنن.

ويسعى برنامج الإنتربول، أويسس، الذي حصل من الحكومة الألمانية على تمويل بقيمة 10 ملايين يورو منذ عام 2008، إلى مساعدة البلدان في إفريقيا على إعداد نهج شامل ومتكامل لمكافحة الجريمة في القرن الحادي والعشرين عن طريق تعزيز القدرات الميدانية لأجهزة الشرطة على المستويين الوطني والإقليمي.